المربي المتميز
نحمد الله لكم ونرحب بكم في منتديات المربي المتميز ، منتديات التربية و التعليم بشار/الجزائر
تحيات صاحب المنتدى: الزبير بلمامون
يرجى التكرم بالدخول إن كنت واحدا من أعضائنا
أو التسجيل إن لم تكونوا كذلك وترغبون في الانضمام إلي أسرة منتدانا

شكرا ، لكم ، إدارة المنتدى
المواضيع الأخيرة
» الحبال أنواع
من طرف abdelouahed الأربعاء يناير 02, 2019 5:54 pm

» لاتخبرني عمن ...
من طرف abdelouahed الثلاثاء يناير 01, 2019 5:51 pm

» أمران لايدومان في الإنسان
من طرف abdelouahed السبت ديسمبر 29, 2018 1:13 pm

» أقوال الدكتور راتب النابلسي
من طرف abdelouahed الجمعة ديسمبر 14, 2018 8:06 pm

» من وصايا لقمان لابنه
من طرف abdelouahed الثلاثاء ديسمبر 11, 2018 5:50 pm

» ان عبيد الشهوات لايتحررون أبدا
من طرف abdelouahed الثلاثاء ديسمبر 11, 2018 9:44 am

» سؤال صريح ؟؟؟
من طرف abdelouahed الإثنين ديسمبر 03, 2018 8:43 am

» د : أحمد عيسى المعصراوي (في تغريدة)
من طرف abdelouahed الأحد ديسمبر 02, 2018 11:05 am

» من أجمل ماقاله الشافعي
من طرف abdelouahed الخميس نوفمبر 29, 2018 8:19 am

» الحمد لله والشكرموصول لصاحب المنتدى
من طرف amar83 الثلاثاء نوفمبر 27, 2018 11:15 am

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
بلمامون - 8777
 
محمود العمري - 4586
 
abdelouahed - 2053
 
ilyes70 - 1477
 
hamou666 - 902
 
متميز - 831
 
fayzi - 522
 
زكراوي بشير - 449
 
assem - 428
 
inas - 399
 


خاطرة من ثواني الصباج الماضي بوشويحة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

avatar
بلمامون
صاحب الموقع
صاحب الموقع
الجزائر
ذكر
عدد المساهمات : 8777
تاريخ التسجيل : 02/01/2010
http://belmamoune.ahlamontada.net

مُساهمةبلمامون في الثلاثاء يناير 05, 2010 9:35 pm


لما كان اليوم هو مستقبل الماضي ، الذي كان يتراءى لنا من بعيد بشتى ممكناته وتوقعاته ، فلا مندوحة إذن من الاعتقاد بأننا الآن نعيش في الماضي من أجل حاضر قادم ، وهذا الحاضر بمختلف ممكناته هو من صنع هذا اليوم الذي نعيشه الآن ، والذي يتعين علينا عدم القفز إلى غيره من الأيام اللاحقة ، بإقحام الفكر في أحلام وردية قد لا ندركها كما نتصور ، تخيل رجلا لم يزر مدينة قط ، و زُوّد قبل شدّ الرحال إليها بوصف دقيق لها ،فإنه حتما ـ عندما يدخلها سيتفاجأ بمظهر مغاير تماما عما كان قد حبكه في مخيلته عنها ، إن الموضوعية هنا تنفي أننا نعرف شيئا بمجرد تخيلنا له ، و الخيال مفارق لواقع الأحوال ، و ليس هذا معناه انتفاء واقعية ما لم يحن من الأزمنة ، بل تأكيد هذه الواقعية تثبته تجربتك الحالية ، فقراءتك الآن لم تبلغ معاني ماسيأتي من أسطر في هذا المقال ، فأنت ستتفاجأ بمعان مختلفة على عكس ما أنت تنتظره ، لكن اليقين يقتضي أن " هناك معانٍ قادمة فعلا " في الثواني التي لم تحن .
ومن أحد أبيات الرباعيات :
غدٌ بظهر الغيب و اليومُ لي و كم يخيب الظنُ في المقبل

وعلى عكس الخيام ـ لا نحكم على غائب الأيام بالخيبة ، بل نستعير منه عبارة اليوم لي ،نعيش في حدوده بكل ما أعطانا الله من إمكانيات عقلية و حسية ، ونحيا كل جزئية زمنية ـ في هذا اليوم ـ و كأنها مستقلة من باقي الجزئيات ، لأن اليوم هو بذاته أجزاء ، وفي كل جزء أجزاء أخرى تتشكل فيها أبعاد الزمن الثلاثة الماضي والحاضر والمستقبل .

فالساعة الآن 28ثانية بعد الدقيقة السابعة صباحا ، و 49 دقيقة ، إنها ثانية ستمر
سريعا ـ بل مرت لم تنتظرني ـ حتى أكتب عنها ما سيلي من خواطر ، إنها صارت في الماضي ، والذي يشعرني أنها في الماضي ، هو سني الذي تقدم بـثانية واحة بعد واحدة وثلاثين سنة وبضع شهور وساعات ودقائق من عمري ،
لا يَومَ إِلّا سَوفَ يورِثُهُ غَدٌ وَالعامُ تارِكُهُ لِآخرَ مُقبِلِ
بقلم : بوشويحة ب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

Create an account or log in to leave a reply

You need to be a member in order to leave a reply.

Create an account

Join our community by creating a new account. It's easy!


Create a new account

Log in

Already have an account? No problem, log in here.


Log in

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى